الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 صرخة البهرمان

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد المساهمات : 300
نقاط : 939
السٌّمعَة : 62
تاريخ التسجيل : 12/05/2015

مُساهمةموضوع: صرخة البهرمان   الخميس فبراير 25, 2016 7:59 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

صرخة البهرمان – 1
الحمد لله الذي أشرق جماله ملء الوجود وسبحت له الملائكة وهي سجود واقام عدله بين الكائنات وله العود وصلى الله على سيدنا محمد وآله من قيام وقعود.
قال الله تعالى : {وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللّهِ كَذِباً أَوْ قَالَ أُوْحِيَ إِلَيَّ وَلَمْ يُوحَ إِلَيْهِ شَيْءٌ وَمَن قَالَ سَأُنزِلُ مِثْلَ مَا أَنَزلَ اللّهُ ..الأنعام صدق الله العلي العظيم 93
ان من لايقف ضمن حد هذه الاية فهو المهزوم المطعون بخلقه وقيمه .. أين انت أيها الهزيم هل قرأت هذه آية من القرآن فيها افصاح ونور وبيان .
أما بعد :
أحباؤنا قراء العلويون والكرة الزهراء مبتلٍ كل ظالم مخدوع ويحسب نفسه أنه بريء كبراءة الذئب من دم يوسف النبي عليه السلام .
ناسك بل حبر بل راهب أخذته الحيرة كادت تغير له مذهبة الصراط .. راحل أنت أيها الناسك ، الفكرة تركتها والدنيا ضمتها في ثراها وبدت الروح كأنها غمست بماء النيروز .. حملك ثقيل به مثقال من علم ومعرفة وتقية .. هرمت الهياكل ، هربت الأفاعيل سجلت في المطوي من السجل .. والسجل قد يكون الله يطويه لتعد عدتها الأنفس الزكية أن تخوض المحيط كرة وكرة فالمجهول ازدجر والهباء اشتكى وريح الخلود أذن الله لها أن تبث في الأثير ضمن الوجود ريح المحبة والخلود والسلام على الأرض بذا نقتصر المسافات ونختزل الزمن نعتلي تارة أيها التابع وراء المديح من الكلمات ألا ترى صفرة الوجل وحمرة الخجل بك أمحي آثار الرجاء ولا بد أنها تبرز وقتاً ما غير مؤين والمتى مد من العمر فالكدر باد بلا صفاء ..
أما أنت ياساكن الحير هل قدرة أن تنطبع مع أهله وتحمل من مزايا أميره حسنى الصفات .. اليك أنت يامن لفلفت جسدك بكفن وأنت ترى الدنيا هي التي تخلدك تعبر كل لحظة قوافل العابرون حملتم أيها الراؤون عظة الأقدمون ومذهبة المؤمنين أهل التقية .. اسمعتم أن مادة البقاء ارتحلت حيث امتد لها في الفناء فناء آخر للأنا منذ يوم البلية بأيام الأسية محمدي أنت حقاً، نعم اشتعل في البيت نار لهب ولم يتم له الاحتواء .. هذه ردة عندما نزين البيوت بالرفض والنكران لما ختم به قول الرحمن وهل حقا جزاء الإحسان الا الإحسان.
أنت تعلم يامن تعلمت كيف ترخي لنفسك الزمام .. بالحق ليس كل من ارتقى صهوة تلة استطاع أن يقول أنه ماسك خطام الريح في تنين يخرج من فمه الأرياح لكنها لهب يقتل من يتجرأ بقياسه أنه ختم الذكر وحفظ القرآن .
حيرة أنت بها، زفوك ربعك بالقياس الى القهر والاغتراب كأنه بيت سكن قبل أن تطهره الأيام عقمه بالنار أحرق السماجاة والفرزات وبعدها أقم لنفسك البنيان لاتجعل حائطا يميل ولا تجعل الجدران تبكي عليه لأنه حال سكن بعد حركة ورتق بعد فتق ساكن شب وشاخ واكتهل يروي حكايته ولا رآها أو سمع له حدثاً اسطورة تأودت قبل أن نقول كان ياما كان أروي للخلان حال الصفا لمدر ومن سكن لمسكن ضياع في العجب والتيه والبلاء أنت قادم إليه قد تبكي أحبة بل قد يبكيك أحبة مات بهم العطف استناروا فرأوا موقد النيران في القلب مضرم والحقيقة بعدت عن اللامنتمون والحق شاهده عدول أثنين أم برهان قريب الحقيقة حتى قلنا تمازج مارد من نار بالأثير اتحد مع التراب لاندري أحجية معجزة جمرة من نار أنحن في مهب الرياح أم أيام حسوم مرت عصفت وأصبحت ايامنا في حالة النسيان تربع صاحب اللآت يمم وجهك شطر المقام أكان كعبة أم بيت الله الحرام أم منزل حكمة نزلت تطوف به الملائكة أم جسد ألقي على كرسي أم بيت سكنته الروح حرقت كل مافي البيت لأنها جمعت منه متاع الساقط من الدنيا كبرت حتى صغرت طافت سعت والبيرق منشور اسمع ياأحمد ياعلي فالبيت ممكن أن تسكنه مواطن الخير ويمكن أن يصبح قبلة تهبط تطوف به الروح اكتمل لاتبع الشعلة ولا تطفئها فنور الله زيت أسفرت عنه من وراء الغيب لتهدي القلوب العطشى الى الصراط لاتقولوا الصراط بيّن فالموهوب العقل متقدا حرما مقدسا منهج الوسيلة توصلنا حيث البرزخ إهدأ أيها البحر بل اركب البحر أيها الميناء فالغاية تنادي رحلتها مع الزمن اكتشفوا فيها بأن الحياة حق والحقيقة محنة أقيمت والصراخ عمّ الأقطار لكن العويل تأجل فحزن السماء لم تحجبه أسية وخطيئة الإنسان .
== بقلم علي ابن المحمود ===
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://smaa.syriaforums.net
 
صرخة البهرمان
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: قطرة من مزن المطر :: قطرة من مزن المطر-
انتقل الى: